منتدى التعليم بعين السخونة زراقت

منتدى عين السخونة زراقت منتدى يهتم بكل أمور التعليم و خاصة في الطور المتوسط.
 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إليك يا معلم الأجيال و مربيها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 129
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/01/2013
العمر : 33
الموقع : عين السخونة ولاية سعيدة

مُساهمةموضوع: إليك يا معلم الأجيال و مربيها   الثلاثاء يوليو 30, 2013 6:18 pm

تنظيم الأستاذ حاكمي إسماعيل
إهـــــــــــــــداء إلى كل الأساتذة
الدعاء رب كن في عوني
                                                                                                                                             
المعلم

قال الرسـولُ مُبلغـاً  ومُكَرِّمـا   *  *      اني بُعثتُ الـى الانـامِ  معلمـا
يا بانيَ الاجيالِ جُهْـدُكَ  خالـدٌ       *  *   أحْسِنْ بناءك كي تكون  مُكَرَّمـا
دَوْرُ المعلم ان يكون  مُصححـاً   * *       ما اعْوجَّ مِنْ خُلُقٍ لهمْ وَمُقَوِّمـا
اثــاره اخـلاقـه مَنْحـوتَـةٌ       *  *  في القلب لا تُنْسى وتبقى  بَلْسَما
اخباره تبقـى حديثـا يُشْتَهـى    *  *     بمجالسِ الزُّمَلاءِ أو مَنْ  عَلَّمـا
ما أُسْـرَةٌ إلا لـهُ فضـلٌ بهـا       * *  وَتُكِـنُّ حبـاً للمعلـم مُفْعَـمـا
فَتَّشْتُ عنْ مَنْ للرجولةِ  صانـعٌ   **      فَوَجَـدتُ أمّـاً أو أَبـاً ومعلمـا
فإذا الثلاثةُ لـم يُرَبّـوا نَشْأنـا      **   سيكون نَشْئاً بائسـا وَمُحَطَّمـا
العلـم نـور والمعلـم مصـدرٌ     **   ان غابَ مصدرُه تَحَوَّلَ  مُظْلمـا
ما كل علم في الزمـان  بنافـع * *      دَوْرُ المعلم ان يُمَيِّزَ مـا  سمـا
يا خيبة الاجيال مـن تعليمهـم    * *   ان كان مصدر نورهم قد أُعْتِمـا
هيهات من احـد تَرَقّـى دونـه   *  *  في مهنةٍ او منصبٍ قد  أسْهَمـا
من علمه كل البريـة  أشرقـت   * *   والارض تحيا بعد غيث قد  همى
والعز منـه لدولـة بلغـت ذُراً    *  *  أو أُمَّةٍ صَعَدَتْ تُحاذي الأ نْجُمـا
والنصر بعـد الله مـن ثمراتـهِ   *  *   في عدة وصناعـة قـد صَمَّمـا
في دعوة يدعو الشباب خلالهـا * *      قُوموا تنالوا جنةً فاحموا الحِمى
هيا ابذلـوا لله مـن  طاقاتكـم   *   * وَلْتَغْسِلوا عارَ المذلـةِ  بالدِّمـا
نِعْمَ المعلمُ مـن يكـون مُربيـاً   * *    جيلا على الاسلام لن يستسلمـا
والضرب للتعليـم دون فَظاظـةٍ *   *    فاضْرِبْ بعطف وَلْتكنْ  مُتحكمـا
والضرب يأتي في العلاج مُؤَخَّراً  *     وَعْظُ النساءِ وَهَجْرُهُـنَّ تَقَدَّمـا
هو كالطبيب معالـج  لمريضـه       برجو الشفاء وإن قسا أنْ  يَكْلُما
هو والدٌ لا يَجْرَحَـنَّ شُعورَهـم  *     طلابـهُ ابنـاؤهُ كـي  يرحمـا
من حسن اخلاق المعلـم رِفْقُـهُ  *     يَحْنو عليهم لن يَضِجَّ  ويسأمـا
يبدو سعيدا إن بَـدَوْ ا بسعـادةٍ   * *    وتراه إن حزنو ا بـدا  متألمـا
اخلاصـه لله فــي  تعليـمـه     * *  فَتَحَ القلوبَ وأعْيُناً بعد  العمـى
وَصَلاتهُ مَعَهُمْ يَكـونُ  إمامَهُـمْ  *  *   ولسانـهُ لا يلفظـنَّ مُحَـرَّمـا
هو قدوةُ الطلابِ فـي  اخلاقـهِ *  *     والحرص كل الحرص ألاّ يأثمـا
وَيَبُثُّ فيهـم نخـوةً وشجاعـةً    * *    ومحبةً حتـى يُحِبّـوا المسلمـا
هُوَ قائدٌ والجيـشُ هـمْ طُلاّبُـهُ  *  *   لا لن يخادعَ جيشَـه أو يظلمـا
يَهْدي لخيـرٍ للجِنـانِ  مُرَغِّـبٌ  * *     وَيَصُدُّ عن شرٍ حَـذارِ  جَهنَّمـا
هـذا المعلـم يستحـق مَحَبَّـةً     * *   لو كان فينا مِثْلُـهُ لـن نُهْزَمـا
إِسْمـعْ كـلامَ معلـمٍ ومجـربٍ   *  *   ومجرباً فاسْـألْ فلـنْ  تتنَدَّمـا
هذا قصيدٌ فيـه نفـع  فاغتنـمْ   *       ما كُلُّ مَنْ ألقى الكـلامَ  تَكَلَّمـا
تهذيـبُ أهـلٍ واهتمـامُ معلـمٍ     *    بعضٌ لبعضٍ واجبٌ أنْ  يخدمـا
أخلاقُ طـلابٍ وصفـوُ مناهِـج   *      تُثْري المدارِسَ عِـزَّةً  وَتَقَدُّمـا
خيرُ المدارسِ في الزمانِ مدارسُ    *  *    قد خَرَّجَتْ خيرَ الأنـامِ وَأَعْلَمـا
قَدْرُ المعلمِ لمْ نُحِطْ وَصْفـاً لَـهُ     *  *   هـذا الـذي لله عـاشَ مُعَلِّمـا
هو شمعةٌ يَذْوي يُنَـوِّرُ  غيـرَهُ     *  *    هو نحلةٌ كَمْ قَـدْ تَكِـدُّ لِتُطْعِمـا
لِلْعِلْمِ كم سهر الليالـي  طالبـاً   * *      أهـداهُ للطـلابِ منـهُ  تَكَرُّمـا
هُمْ زَرْعُهُ كـم يعتنـي بِنَمائِـهِ   * *      يا فَرْحَةَ الأستاذِ لَمّـا قـد نَمـا
ما أسعدَ الطلابَ عنـد  تَخَـرُّجٍ  * *       الكـل إن لَقِـيَ المعلـمَ سَلَّمـا
والكـلُّ يَبْقـى ذاكـراً لِجَميلـهِ     **    في كلِّ أرضٍ مَنْ يَـراهُ تَبَسَّمـا
حتـى وَإنْ لَقِـيَ المعلـمُ رَبَّـهُ   *  *    فالعلمُ يَبْقى لَنْ يَمْوتَ  وَيَهْرَمـا
إعْمَلْ لوجـهِ اللهِ خيـراً  تَلْقَـهُ   *  *    ذِكْراً بِدنيـا أو بِأُخْـرى مَغْنَمـا
مهما ذكرنـا مادحيـن لفضلـه    *  *      لم نَجْزِهِ مهما مَنَحْنـا الأَوْسِمـا
وتراهُ في دُوَلِ الحضـارةِ قمـةً   * *       فاقَ الجميـعَ كَرامـةً  وَتَقَدُّمـا
أفَما عَلِمْتُـمْ إنْ نَقَصْتُـمْ حَقَّـهُ      **     الجِيْلُ ضاعَ وَكُلُّنا لـنْ  نَسْلَمـا
إنْ أُمَّةٌ فَقَدَتْ مَواهـبَ  شَعْبِهـا    **     صَلِّ الجنازةَ وابكهـا  مُتَرَحِّمـا
وَمَهِمَّةُ التعليمِ ليسـتْ  سهلـةً     **     فَيُضاعِفُ الرحمنُ أجْراً  أعْظَمـا
طوقانُ لمْ يَصْبِرْ على  تعليمهـمْ    **     قد لامَ شَوْقي وَالهُدى أنْ يَحْلمـا
عَمليَّةُ التعليـمِ قـالَ  مُصيبـةٌ       **   والعلمُ في الإسلامِ كـان مُقَدَّمـا
كلُّ الخلائقِ للمعلـمِ قـد دَعَـتْ      **   قالَ الرسـولُ لَعلَّنـا أنْ نَفْهَمـا
ما مهنةٌ تنـوي الإلـهَ بِفِعْلِهـا      **   فهـي العبـادةُ إنْ أردتَ تَعَلُّمـا
قَدْرُ المشَقَّةِ في العبادةِ  أجْرُهـا   **      لم ينس ربي بل يكونُ الأَكْرَمـا
يـوم القيامـةِ ذَرَّةٌ مَـوْزونـةٌ     **     يُعْطيكَ ربي أجْرَها لَنْ  يَهْضِمـا
أما المعلمُ عنـد شوقـي كامـلٌ  **      والنقصُ في الإنسانِ كانْ مُحَتَّما
كادَ المعلـمُ لَـمْ يُميِّـزْ بينهـمْ      **   اني أرى في قَوْلـهِ قَـدْ عَمَّمـا
كَـادَ الـذي لله ينشـرُ  عِلْمَـهُ    **    أنْ يُشْبِهَنَّ بِفِعْلِهِ رُسُـلَ السَّمـا
أو كالذي بِالعِلمِ عاش  مُجاهـداً  **      وهو التقي على النصيحة أقْسَما
بعضٌ على الإسلام رَبّى  نَشْأنـا   **     منهم عقولَ الجيلِ كانْ مُسَمِّمـا
هل يستوي حُلْوُ الكـلامِ وَفِعْلِـهِ    **    معَ مَنْ يَكونُ مرارةً أو  علقمـا
هل يستوي من كان يعبد  ربـه   **      معَ مَنْ يكون لنفسهِ  مُستسلمـا
شَتّـانَ بيـن معلـمٍ مُتواضـعٍ       **  تلقـاهُ دَوْمـاً لَيِّنـاً مُتبسـمـا
ومعلـم مُتطـاول فـي  كِبْـرِهِ      **   يقضي الحياةَ بِغَيْظِـهِ مُتَجَهِّمـا
هل مثلُ هذا كا لرسولِ صِفاتُـهُ  **        هـل مِثْلُـهُ حقاًيكـون مُعَظَّمـا
يـا حسـرةً لمعلـمٍ مُتَقاعـسٍ      **    لـم يبـغِ الا سمعـةً وَدَراهمـا
الطفلُ إنْ رَضَعَ المكارمَ والتُّقـى **         رُدَّتْ مَحاسِنُهُ على مـن أنْعَمـا
أما إذا رَضَعَ الخيانـةَ  والخَنـا     **    رَجَعَتْ جرائِمُهُ على من أجْرَمـا
العِطْرُ صانِعُهُ يَفوحُ مِن  الشَّـذا   **      والفَحْمُ صانِعُـهُ تـراهُ أسْحَمـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ismail.3arabiyate.com
 
إليك يا معلم الأجيال و مربيها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التعليم بعين السخونة زراقت :: قسم الشعر و الخواطر :: إبداعات شعرية و نثرية-
انتقل الى: